الصين تتحدى ترامب في الأمم المتحدة: لا "نخضع" لضغوط تجارية

(CNN)– وبَّخت الصين الولايات المتحدة، الجمعة، منتقدة التحركات التجارية الأحادية الجانب التي “تسبب الضرر للجميع”، في تحدٍ واسع النطاق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع استمرار التوترات بين البلدين.

وفي حديثه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد يومين من اتهام ترامب بكين بالتدخل في الانتخابات الأمريكية وبعد أسبوع من إعلان حكومته عن تعريفات جديدة ضد الصين، وأعلن وزير الخارجية وانغ يي أن بلاده “لا يمكن ابتزازها أو الخضوع للضغوط” تجاريا.

وقال وانغ: “لا ينبغي أن تكون لعبة محصلتها صفر حيث يربح المرء على حساب الآخرين، ولا ينبغي السماح لأي شخص بوضع مصلحة خاصة به فوق مصلحة الآخرين”، معتبرا أن “التحركات الأحادية الجانب ستؤدي إلى إلحاق الضرر بالآخرين. الكل”، في إشارة لقرارات ترامب التجارية بشأن الصين.

ولم يذكر وانغ الولايات المتحدة خلال تصريحاته حول التجارة، لكنه قال إن بكين تريد “تسوية سليمة تستند إلى القواعد والإجماع من خلال الحوار والتشاور على قدم المساواة”.

وأضاف وانغ “أن الصين اتخذت خطوات ليس فقط للدفاع عن حقوقها ومصالحها المشروعة”، مشيرا إلى أنها “تعمل أيضا على دعم نظام التجارة الحرة والقواعد الدولية والنظام من أجل الانتعاش العالمي والمصالح المشتركة لجميع الدول”.

وجاء حديث وانغ بعد أن اتهم ترامب بكين هذا الأسبوع بتدخل في الانتخابات قصدت منه إيذائه شخصيا بسبب موقفه من التجارة بين البلدين. وقال الرئيس الأمريكي في اجتماع لمجلس الأمن، الأربعاء: “إنهم لا يريدون لي أو لنا الفوز؛ لأنني أول رئيس يتحدى الصين تجاريا”.

Loading...
Comments