مدرب القادسية: الوحدة فرصتنا لإغلاق صفحة الخسائر

0
تعهد الصربي ألكسندر ستانوجوفيتش مدرب فريق القادسية بتصحيح وضع فريقه وإعادته إلى سكة النتائج الإيجابية بعد تعرض الفريق لخسارتين متتاليتين في الجولتين الثالثة والرابعة لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مبينا أن المباراة المقبلة أمام فريق الوحدة ستكون فرصة لاستعادة التوازن من جديد.

وقال الصربي ستانوجوفيتش: «الخسارتان من النصر ثم الفيحاء يجب أن لا يؤثرا على وضع الفريق كونه فريقا محترفا والمهم هو التعويض وليس التفكير فيما مضى»، مبيناً أنه عمل خلال الأيام الماضية على تصحيح الكثير من الأخطاء في الفريق من أجل عودة أكثر قوة مما مضى وحصد النقاط التي يمكن أن تحسن وضعه في جدول الترتيب بعد أن تراجع الفريق تدريجيا بالحصاد الضعيف في المباريات الأربع الماضية.

وأكد أن فريق الوحدة من أقوى الفرق في الدوري من حيث الإمكانيات والعناصر لضمه لاعبين على مستوى فني عال «من المحليين أو الدوليين ولذا لا يمكن القول إن من السهولة العودة لسكة الانتصارات في مواجهة السبت القادم». مجدداً التأكيد على عدم قدرة فريقه على المنافسة على المراكز المتقدمة في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مؤكدا أن الدوري قوي جدا والمنافسة على أشدها.

وأضاف: «نهدف في هذا الموسم إلى تقديم فريق يليق بنادي القادسية ولا ينافس على الهبوط لدوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى كما حدث في مواسم سابقة، حيث إن المنافسة على مركز متقدم أمر صعب جدا لناد لا يقارن بإمكانيات الفرق الكبيرة والمقتدرة ماليا والتي يمكنها جلب أفضل اللاعبين المحلين والأجانب ولديها احتياط بنفس قوة الفريق الأساسي».

وأوضح الصربي ستانوجوفيتش أنه عمل خلال الأيام الماضية وسيواصل عمله من أجل أن يقدم الفريق الصورة التي يتمناها أنصاره ولا يكون بعيدا عن مناطق الدفء أو كحد أقصى ثامن الترتيب وإن كان بالإمكان التقدم خطوات أفضل في جدول الترتيب في حال وفق الفريق في كسب المزيد من النقاط أمام الفرق المنافسة».

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.