«الكلاسيكو العالمي» يجذب الأنظار للجوهرة المشعة

0

«الكلاسيكو العالمي» يجذب الأنظار للجوهرة المشعة

منتخبا البرازيل والأرجنتين يتواجهان في جدة منتصف الشهر

الأربعاء – 23 محرم 1440 هـ – 03 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [
14554]

مواجهة سابقة بين منتخبي البرازيل والأرجنتين (رويترز)

الرياض: طارق الرشيد

تتجه أنظار العالم في الـ12 من أكتوبر (تشرين الأول) الجاري نحو السعودية التي تستضيف البطولة الرباعية الدولية لكرة القدم بمشاركة منتخبات البرازيل والأرجنتين والعراق إلى جانب المنتخب السعودي. وتفتتح البطولة على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة «الجوهرة المشعة» بمواجهة الأخضر السعودي بمنتخب البرازيلي، فيما سيلتقي المنتخب العراقي نظيره الأرجنتيني، وتختتم البطولة في الـ16 بـ«الكلاسيكو» العالمي بين المنتخبين البرازيلي والأرجنتيني، فيما يلتقي المنتخبان السعودي والعراقي.
وتأتي البطولة ضمن استعدادات المنتخب السعودي للمشاركة في نهائيات كأس آسيا التي ستقام في الإمارات بين يناير (كانون الثاني) وفبراير (شباط) المقبلين، في حين قامت البطولة الرباعية على غرار كأس القارات التي ولدت فكرتها في السعودية، وبزغ نجمها في استاد الملك فهد العاصمة الرياض في نسخها الثلاث الأولى، حتى تم اعتمادها بطولة رسمية من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» تقام كل أربع سنوات في العام الذي يسبق إقامة كأس العالم.
وبدأت بطولة القارات عام 1992 تحت اسم كأس الملك فهد وقام الاتحاد السعودي لكرة القدم برعاية أول بطولتين لها، وفي عام 1997 اعترف «الفيفا» بالبطولة كبطولة رسمية، وأدرجها في رزنامة بطولات الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتم تغيير مسمى البطولة إلى كأس القارات لكرة القدم.
وقرر «فيفا» إقامة بطولة كأس القارات كل 4 سنوات، وذلك باعتمادها بطولة إعدادية لبطولة كأس العام، لاختبار تجهيزات البلد المضيف، ومن أجل إتاحة الفرصة لمنتخب البلد المنضم لكأس العالم لخوض أكبر عدد ممكن من المباريات الرسمية، وتعتبر ثاني أهم بطولة بعد كأس العالم، وتحظى باهتمام عالمي متزايد في النسخ الأخيرة، ويعود الفضل أولاً وأخيراً للسعوديين ببناية اللبنة الأولى لهذه البطولة، التي باتت مطلبا لجميع منتخبات العالم.
وتسعى إدارة الهيئة العامة للرياضة، بالسير بالعجلة الرياضية نحو مصاف العالمية، والمضي نحو تطوير كرة القدم السعودية، وذلك باحتكاك المنتخب السعودي بمنتخبات عريقة، وخوض تجارب فنية ثقيلة، لصقل مواهب اللاعبين الشبان قبل خوض المواجهات الرسمية في كأس آسيا القادمة والتي ستحتضنها الإمارات في يناير القادم.
وجاءت البطولة الرباعية الدولية امتداداً لجهود الهيئة الرياضية التي نجحت في تنظيم وإقامة العديد من المنافسات الرياضية المختلفة في الفترة الماضية، ومن أبرزها بطولة كأس الملك سلمان العالمية للشطرنج، وسباق الأبطال للسيارات، وماراثون الرياض الدولي، وبطولة المملكة للبلوت، وبطولة الرياضات الإلكترونية، ومنافسات أعظم رويال رامبل «WWE» والمهرجان العالمي لرياضات المغامرة، على كأس رئيس الهيئة، وكأس السوبر السعودي على كأس الهيئة العامة للرياضة في العاصمة البريطانية لندن.
وسيكون لقاء المنتخب البرازيلي بنظيره الأرجنتيني في الـ16 من الشهر الجاري بمثابة السهرة الكروية العالمية، في ختام البطولة، وستجذب هذه المباراة الجماهير السعودية من رجال وأطفال وعائلات، بالإضافة للمقيمين على أرض المملكة، للاستمتاع بمهارات نجوم «السلساو» البرازيلية و«التانغو» الأرجنتينية، ولن تقتصر المتعة على الجماهير الحاضرة بالمدرجات، وسينظر جميع الرياضيين في العالم خلف شاشات التلفزيون لمشاهدة المتعة الكروية.
ويأتي توقيت البطولة الرباعية مواتياً للسعوديين، حيث ينتظر منتخب بلادهم مشاركة هامة في كأس آسيا 2019، وستكشف مواجهة البرازيل الافتتاحية مدى تأقلم الأسماء الشابة مع النهج التكتيكي للأرجنتيني بيتزي المدير الفني للأخضر السعودي، بعدما استغنى عن قائمة عريضة من اللاعبين المشاركين في نهائيات كأس العالم الأخيرة، واعتزال أسامة هوساوي وتيسير الجاسم اللعب الدولي. وتعتبر هذه البطولة الودية بمثابة الاختبار الحقيقي لقدرات السعوديين الدفاعية حينما يواجهون القوة الهجومية الضاربة للمنتخب البرازيلي بتواجد جميع نجومه.
وأدرج الاتحاد الدولي لكرة القدم مواجهتي المنتخب السعودي القادمتين أمام المنتخبين البرازيلي والعراقي في الدورة الرباعية الدولية في موقعه الإلكتروني، ومن المنتظر أن يدرج «فيفا» مباريات المنتخب الأرجنتيني بعد تأكيدها خلال الساعات القليلة القادمة. وينتظر أن يعلن الأرجنتيني ليونيل سكالوني المدير الفني لمنتخب الأرجنتين عن القائمة النهائية التي ستتوجه إلى الرياض للمشاركة في البطولة الرباعية الدولية.
ولن تبتعد القائمة الأرجنتينية عن غيرونيمو رولي حارس ريال سوسيداد الإسباني، وسرخيو روميرو حارس مانشستر يونايتد الإنجليزي، ونيكولاس تاجليافيكو مدافع أياكس الهولندي، وراميرو فونيس مدافع فياريال الإسباني، وغيرمان بيزيلا لاعب الخبرة وقائد فريق فيورنتينا الإيطالي، وردريغو ياتايغالا لاعب سبورتنغ لشبونة البرتغالي، وإكسبيول لاعب ريف بليت الأرجنتيني، ومكسيميليانو، وإيكاردي، ومارتنيز، وماكوس أكوينا، وباريديس، وأنخل كوريا، وسانتياغو أسكاسيبار، ووالتر كنيمان، وجيوافني سيميوني، وباولو ديبالا، وفارنكو فاسكيز، وألان فرانكو، وولنويل دي بلاسيدو، فيما لم تتأكد مشاركة ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني من عدمها في هذه البطولة.
وكشف البرازيلي تيتي مدرب المنتخب البرازيلي عن قائمة منتخب بلاده، التي تستعد لخوض غمار هذه البطولة، واستدعى أليسون وايدرسون وفيليبى، ماركينيوس وايدير وميراندا وبابلو ودانيلو واليكس وساندرو ومارسيلو، واعتمد في خط الوسط على كاسيميرو وفريد ووالاس وآرثر وميلو وكوتينيو وريناتو أجوستو وفابينيو، ومالكوموغابرييل خيسوس ودانيلو ومارسيلو فيما اعتمد لخط المقدمة فيرمينو ونيمار وريتشارليسون وخيسوس وإيفرتون.
وكان تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة أعلن في وقت سابق عن إقامة هذه البطولة الرباعية بمشاركة البرازيل والأرجنتين إلى جانب المنتخب السعودي، قبل أن يكشف عن هوية المنتخب العراقي الطرف الرابع في البطولة. وجاء اختيار السعوديين للمنتخب العراقي دعماً منهم للكرة العراقية، واعتزازاً بتاريخها الرياضي العريق. يذكر أن السعوديين أسهموا في رفع الحظر عن ملاعب العراق بعدما خاضوا مع المنتخب العراقي لقاء ودياً في محافظة البصرة وسط حضور 65 ألف متفرج، وهو ما عجل برفع الحظر الذي دام لأكثر من عقدين بسبب تردي الأوضاع الأمنية هناك.


السعودية


كرة القدم

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.