أزمة غصن ـ سايكاوا {سببها قطعة فن تشكيلي لبنانية}

0

أزمة غصن ـ سايكاوا {سببها قطعة فن تشكيلي لبنانية}

الأربعاء – 18 شهر ربيع الثاني 1440 هـ – 26 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [
14638]

كارلوس غصن

لندن: «الشرق الأوسط»

قالت مصادر يابانية من يوكوهاما، إن كارلوس غصن كان قد دعا مجلس إدارة «نيسان» في العام الماضي إلى حفل إزاحة الستار عن قطعة فنية جديدة في المقر الرئيسي للشركة، أطلق عليها اسم «عجلات الحركة»، وهي من أعمال فنان تشكيلي لبناني، دفعت فيها الشركة مبلغ مليون دولار.
ولم يعجب الأمر المدير التنفيذي الجديد للشركة، هيوتو سايكاوا، الذي لم يكن يعلم بالأمر إلا في الساعات الأخيرة قبل الكشف عن الهيكل التشكيلي، عندما طلب منه غصن مراجعة كلمة سوف يلقيها في المناسبة.
في تلك الأثناء، كان غصن في ذروة قوته وسطوته في الشركة بحيث لم يجرؤ أحد على مجرد سؤاله عن ظروف هذا العمل الفني الذي لم يعلم به أحد من الشركة. ولكن سايكاوا لم يخفِ غضبه عمن حوله بسبب إخفاء الأمر عنه واكتشافه أن العمل الفني صمم خارج نطاق الشركة وكلف الشركة مليون دولار. وأشاع سايكاوا في الشركة أن هذا الصرح الفني جاء في توقيت خاطئ لتعظيم شخصية غصن نفسه وليس الشركة.
وبدأت همسات في الشركة حول قطعة الفن التشكيلي، ومن موّلها، ولماذا لم يتم استخدام فنان ياباني لها. كما أشاع سايكاوا أن غصن أضرّ بالشركة عبر سعيه اقتطاع حصة أكبر من السوق على حساب الربحية.
أما الفريق المناصر لغصن، فيقول إن سايكاوا لم يحقق أهداف المبيعات، وتراخي في أسلوب الإدارة، إلى درجة أن غصن كان ينوي عزله من منصبه. وذكر غصن أنه غير سعيد من تراجع مبيعات الشركة 17 في المائة في السوق الأميركية، ومن سوء إدارة سايكاوا لأزمة عدم اختبار صلاحية السيارات قبل خروجها من مصانع «نيسان». لكن الوقت لم يسعف غصن لتنفيذ خطة التغيير قبل احتجازه.


اليابان


السيارات

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.