"ابل" ليست الوحيدة.. التباطؤ الصيني يهدد شركات الهواتف الذكية

0

نيودلهي (CNN) – أثار تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني، والحرب التجارية بين بكين والولايات المتحدة، قلق الشركات المصنعة للهواتف الذكية، التي أصبحت تكافح للحافظ على مبيعاتها وحصتها السوق التي أصبحت مهددة بالتراجع في أكبر سوق للهواتف الذكية في العالم.

ولا تعتبر شركة آبل الأمريكية، الشركة الوحيدة المصنعة للهواتف الذكية، التي تعاني من تباطؤ الاقتصاد الصيني، وإنما يشمل الأمر جميع المصنعين الأخرين.

وعزا الرئيس التنفيذي لشركة آبل تيم كوك، جزئياً ضعف مبيعات الـ”آيفون” بنهاية العام الماضي، إلى  تباطؤ الاقتصاد الصيني، والحرب التجارية المستمرة مع الولايات المتحدة، لكن شركة آبل، ومنافسيها في السوق الصينية، يناضلون ضد الانخفاض الشامل في أكبر سوق للهواتف الذكية في العالم.

وانخفضت مبيعات الهواتف الذكية في الصين بنسبة 8٪ في الربع الثالث من عام 2018، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وفقا لأبحاث “Counterpoint Research”، فيما قدرت شركة أبحاث “Canalys”، الانخفاضًا بنسبة 15٪ في نفس الربع.

وشهدت السوق الصينية، أول انخفاض سنوي لها على الإطلاق في عام 2017، عندما قدرت شركة “Canalys”، مبيعات الهواتف الذكية بنسبة 4٪، فيما شهد الربع الأول من العام الماضي، أكبر انخفاض في المبيعات حتى الآن.

وقال كيني ليو المحلل في شركة فيتش سوليوشنز للأبحاث “لا نعتقد أن هذه مشكلة حصرية لشركة أبل”، مشيرا إلى أن منافستها العالمية سامسونغ تغلق أحد مصانعها في الصين.

وأرجع ليو، السبب الأساسي وراء هذا الركود، إلى أن عملاء الهواتف الذكية أصبحوا ينتظرون الآن فترة أطول للترقية إلى نماذج جديدة، إلا أنه يرى أن سعر هاتف الـ”آيفون”، يمثل أيضا مشكلة.

ووفقا لأبحاث “Counterpoint”، تحتل شركة آبل حاليا المرتبة الخامسة في السوق الصينية، بحصة سوقية تبلغ حوالي 9٪ من السوق، وتأتي خلف العلامات التجارية المحلية “هواوي”، و”أوبو”، و”فيفو” و”Xiaomi”.

وانخفضت حصة شركتي “Xiaomi” و “Samsung”، في السوق الصينية بنسبة 16٪ و 67٪ على التوالي ، مقارنة بالربع المماثل من عام 2017، في حين أن شركة هواوي الرائدة في السوق المحلية، تواجه أيضًا تباطؤًا في النمو، رغم أن المنافسين لشركة آبل يبيعون أجهزة أرخص بكثير من أجهزة الـ”آيفون”.

ودفع ارتفاع سعر العملة الهندية، مبيعات شركة آبل للنمو في الهند، وهي سوق ضخمة أخرى للهواتف الذكية، حيث تستحوذ على 2٪ من المبيعات.

يذكر أن أسهم شركة “آبل” تعرضت لخسائر حادة، بعد إعلان رئيسها التنفيذي تيم كوك، الاربعاء، عن تباطؤ مبيعاتها في الأسواق الصينية.

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.