Loading...

توقعات بتراجع إنتاج النفط الفنزويلي بواقع 18 % جراء العقوبات الأميركية

0

توقعات بتراجع إنتاج النفط الفنزويلي بواقع 18 % جراء العقوبات الأميركية

الإنتاج النفطي الروسي بلغ 11.38 مليون برميل يومياً في يناير

الأحد – 28 جمادى الأولى 1440 هـ – 03 فبراير 2019 مـ رقم العدد [
14677]

احدى محطات النفط في أنزوتيجي في فنزويلا (رويترز)

لندن: «الشرق الأوسط»

ذكرت محللة بشركة «وود ماكنزي» العالمية للاستشارات في مجال الطاقة، أن إنتاج فنزويلا من النفط من المرجح أن يتراجع بنسبة 18 في المائة لنحو 900 ألف برميل يوميا جراء الضغط الناتج من العقوبات الأميركية وقلة المواد للعمال، مقارنة بالإنتاج الحالي الذي يقدر بـ1.1 مليون برميل يوميا.
وقالت لويز هيتل المحللة بالشركة، التي تعرف اختصارا باسم «وود ماك» في رسالة بالبريد الإلكتروني بتاريخ أمس السبت، إن الإعفاءات سوف تسهل الأثر الكامل للعقوبات حتى انتهائها.
ونقلت وكالة أنباء بلومبرغ عن إلينا نيكولوفا، وهي محللة معنية بشؤون أميركا اللاتينية، في نفس الشركة، إن الإذعان للعقوبات سوف يخلق فراغا نظرا لأن الشركات الدولية تغادر البلاد.
وقال اكسشل كاسترو وهو محلل آخر بشركة «وود ماك» إن نقص البنزين داخل فنزويلا من المرجح أن يزداد وسط مخزون محدود وانعدام مكونات الخلط.
بينما أظهرت بيانات من وزارة الطاقة الروسية أمس أن الإنتاج النفطي بلغ 11.38 مليون برميل يوميا في يناير الماضي، بانخفاض قدره 35 ألف برميل يوميا عن مستوى أكتوبر (تشرين الأول) 2018، المرجع الأساسي لاتفاق عالمي بشأن خفض الإنتاج.
وبذلك لم تحقق روسيا مستوى خفض الإنتاج المستهدف. ويقابل هذا مستوى إنتاج بلغ 11.45 مليون برميل يوميا في ديسمبر (كانون الأول)، وهو مستوى قياسي شهري مرتفع. وبالطن، بلغ حجم الإنتاج 48.113 مليون مقارنة مع 48.442 مليون طن في ديسمبر (كانون الأول).
وهبطت صادرات روسيا النفطية عبر خطوط الأنابيب في يناير(كانون الثاني) إلى 4.313 مليون برميل يوميا من 4.496 مليون برميل يوميا في ديسمبر (كانون الأول).
وخفضت روسنفت، أكبر شركة منتجة للنفط في العالم من حيث الإمدادات، حجم إنتاجها 0.1 في المائة الشهر الماضي مقارنة مع ديسمبر (كانون الأول)، وخفضت لوك أويل، ثاني أكبر شركة روسية منتجة للنفط، إمداداتها بنسبة 0.8 في المائة.


فنزويلا


سياسة فنزويلا

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.