Loading...

الفيصل وآل الشيخ يطلقان دوري المدارس بحضور نجوم الكرة السعودية

0

رئيس هيئة الرياضة أكد أن البطولة «بوابة دخول المواهب المحلية إلى العالمية»

دشن الأمير عبد العزيز الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، ووزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، منافسات دوري المدارس السعودية مساء أمس الأربعاء في ثانوية عرقة بمدينة الرياض، والذي حمل شعار «جيل اليوم يصنع إنجازات المستقبل»، وذلك بحضور عدد من الرياضيين والتربويين، وبمشاركة عدد من نجوم الكرة السعودية، يتقدمهم المدرب الوطني ناصر الجوهر وماجد عبد الله ويوسف الثنيان وسعود الحماد وصالح الداود وسعد الحارثي.

وسدد رئيس الهيئة العامة للرياضة ووزير التعليم ركلة البداية دوري المدارس في المباراة التي جمعت فريق مدرسة عرقة وفريق مجمع الملك سعود.

وسيقام دوري المدارس على مستوى 47 محافظة ومنطقة في المملكة على 200 ملعب من ملاعب المدارس وأندية الأحياء، بإشراف عدد من التربويين الرياضيين المختصين، وسيتضمن الدوري برامج مصاحبة لاكتشاف الموهوبين وبرامج تأهيل للمدربين والحكام في المراحل الختامية منه، حيث ستقام المرحلة التمهيدية في المحافظات والمناطق الـ47 ثم تقام التصفيات على مستوى المناطق التي ستختتم بتتويج بطل المنطقة للمرحلة المتوسطة، وبطل للمنطقة من المرحلة الثانوية من المناطق الإدارية الـ16. فيما ستكون المرحلة النهائية بطولة مجمعة لأبطال المناطق في إحدى المدن للتتويج على مستوى المملكة.

وأكد الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، أن «مشروع دوري المدارس لكرة القدم، سيكون نواة لمستقبل زاهر في رياضة كرة القدم السعودية، وسينتقل من خلاله لاعبون إلى الأندية المحلية أو الاحتراف خارجياً مستقبلاً»، مبدياً سعادته بما شاهده في مباراة الافتتاح من لمسات جميلة للاعبين موهوبين بحضور عدد من نجوم كرة القدم السعودية، ومبيناً أن «المشروع الرياضي بدأ بكرة القدم وسينفذ في بقية الألعاب بإذن الله».

وقدم رئيس الهيئة العامة للرياضة الشكر لخادم الحرمين الشريفين ولولي عهده على دعمهما السخي للأنشطة الرياضية، مضيفاً: «لولا الله ثم دعم ولي العهد واهتمامه الشخصي لهذا المشروع لما نُفذ»، كما شكر وزير التعليم على دعمه لإنجاح دوري المدارس، قائلاً: «استطعنا اليوم وبتوجيهات ومباركة أولية من معالي المستشار الأستاذ تركي آل الشيخ حينما كان رئيساً للهيئة العامة للرياضة إطلاق دوري المدارس، وأنا فخور جداً بمشاهدة الطلاب وهم يلعبون في دوري منظم يليق بشباب المملكة».

من جانبه، وصف وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ خطوة تدشين دوري المدارس لكرة القدم بالمناسبة السعيدة للوطن، وقال: «هذه الخطوة تسعدنا في الوزارة وفي الهيئة العامة للرياضة، لأن مخرجات الملاعب في المدارس تغذي الأندية والمنتخبات السعودية وبالتالي ستستفيد الرياضة السعودية من هذه المواهب، التي هي نتاج الشراكة ما بين وزارة التعليم والهيئة العامة للرياضة»، مضيفاً: «هذه الشراكة ستنتج مواهب كثيرة، وسنرى القادم من أبنائنا جميلاً وسيحققون التنافسية وسط تعليم أفضل، والجميع سيكون راضيا عن أبنائنا بتشريف الوطن».

وأكد وزير التعليم بأن «شعار الدوري (جيل اليوم يصنع إنجازات المستقبل)، شعار جميل ومناسب كون الطلاب هم المستقبل لهذا الوطن، والتعليم في أي مجال هو صناعة المستقبل».

وقال آل الشيخ: هذه الفعالية الكروية الجميلة سيشارك بها أكثر من 5 آلاف مدرسة و150 ألف طالب على مستوى المملكة ونحن نرعى هذا التنافس ونشجعه ونسعى لتطويره…

وواصل: نحن نعلم أن كثيرا من حكام ومدربي الفرق الرياضية بمختلف الألعاب هم من منسوبي وزارة التعليم وهذه شراكة قديمة وأنا متفائل بأننا سنشاهد مواهب على غرار لاعبين كبار كماجد عبد الله ويوسف الثنيان في المستقبل القريب.

وقال: في إحدى الدورات قبل سنوات بزغت موهبة أحد نجوم المنتخب السعودي وأعني اللاعب فهد المولد الذي كان نتاج ثمار دوري المدارس. وعن الاستفادة من هذه المواهب وتزويد الأندية بها، قال: هذا دور الأندية إذ يجب أن ترسل كشافين لمشاهدة المواهب والتنافس على اقتناصها، وأخيرا أنا أشكر جميع المشرفين على هذا الدوري المميز وأهيب بمعلمي التربية البدنية على تفعيل النشاط الرياضي والمساهمة في صقل المواهب الناشئة.

وفي تصريح خاص لـ«الشرق الأوسط» امتدح النجم السعودي المعتزل ماجد عبد الله هذه الشراكة، وقال: أنا سعيد بحسن التنظيم وهذا دوري محترف بمعنى الكلمة، أنا أحد خريجي دوريات المدارس، فقد برزت موهبتي وأنا في المرحلة الابتدائية، وكان من ضمن زملائي لاعب الهلال فهد عبد الواحد «فهودي»، والحقيقة كانت المدارس في وقتنا تهتم بالرياضة المدرسية عكس ما يحصل اليوم، إذ مع الأسف بعض معلمي التربية الدنية «وأنا لا أعمم» بدلا من توعية الناشئين ينشغل بنشر التعصب الرياضي ويركز على الألوان وهذا خطأ.

وختم بالقول: أنا سعيد اليوم بحضور هذه التظاهرة الكروية وأشكر الهيئة العامة للرياضة ووزارة التعليم على تفعيل هذه الشراكة.

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.