Loading...

توعدت بالانتقام.. إيران تتهم بعض دول المنطقة "الغنية بالنفط" بالوقوف وراء تفجير استهدف الحرس الثوري

0

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– اتهمت السلطات الإيرانية، الخميس، بعض دول المنطقة الغنية بالنفط (دون أن تحددها)، بالوقوف وراء التفجير الذي استهدف عناصر الحرس الثوري، الأربعاء، وأسفر عن سقوط 27 قتيلا، في محافظة شيستان وبلوشستان، بالتزامن مع الاحتفال بالذكرى الـ40 للثورة الإسلامية، متوعدة بالانتقام من كل المسؤولين عن الهجوم.

وقال المرشد الأعلى لإيران علي خامنئي، في بيان تعزية على موقعه الإلكتروني، إنه “من المحسوم وجود علاقة بين المتسببين بهذه الجريمة والأجهزة الاستخباراتية لبعض دول المنطقة وخارجها وينبغي على الأجهزة المسؤولة في البلاد التركيز عليها ومتابعة الأمر بجدية”.  

من جانبه، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن “الجذور الرئيسية للإرهاب في المنطقة هي الولايات المتحدة والصهيونية، وبعض الدول النفطية الإقليمية التي تقدم دعما ماليا للإرهابيين”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

واعتبر روحاني أن التفجير الذي استهدف عناصر الحرس الثوري يشكل “وصمة عار أخرى في السجل الأسود لحماة الإرهاب الرئيسيين في البيت الأبيض وتل أبيب وأذنابهم الإقليميين، الذين يقومون بإجراءات مثيرة للسخرية ومزيفة للتخويف من إيران، وكذلك الادعاء بمكافحة الإرهاب وتوفير الأمن لمنطقة الشرق الأوسط، إلا أن أرواح وأموال شعوب المنطقة كلها تذهب ضحية لتجارتهم التسليحية ودولاراتهم الملطخة بدماء المظلومين”.

وقال روحاني إنه “لا شك أنه وفي ظل جهود وهمم القوات العسكرية والشرطية المقتدرة سينال وجميع العناصر الضالعة في ارتكاب هذا العمل الوقح والبغيض ومن أمر به جزاءهم العادل قريبا. تلاحم ووحدة الشعب الإيراني في الدفاع عن الأهداف السامية للجمهورية الإسلامية وكيان الوطن سيحول أحلامهم الخاوية إلى يأس مرة أخرى”.

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.