Loading...

كومبيوترات محمولة متميزة لتعديل الصور ومقاطع الفيديو

0

تصمم بمواصفات فنية عالية وتوجه للمبدعين المحترفين

بعد إمضاء 30 ساعة في البحث واختبار أفضل خمسة أجهزة من الكومبيوترات المحمولة الموجهة للأشخاص المتعاملين مع الفيديو، وجد خبراء أميركيون أنّ «مايكروسوفت سورفايس بوك 2» هو أفضل لابتوب للمبدعين المحترفين.

لابتوب إبداعي

> جهاز «مايكروسوفت سورفايس بوك 2» Microsoft Surface Book 2 يتميز بواحدة من أفضل سرعات أداء 4 كيه 4K، ويأتي مع لوحة مفاتيح ولوحة تتبع ممتازتين ومجموعة متنوعة وفعالة من المنافذ. ووجد خبراء موقع «وايركات» الأميركي أيضاً أنّ شاشته درجة وضوح 4 كيه، هي الأكثر وضوحاً ودقة بين سائر لابتوبات الويندوز التي صدرت، رغم أنّها لم تكن دقيقة بالشكل الكافي لتعديل تدرّج ألوان الفيديوهات أو الإنتاج المطبعي؛ وفي حال كنتم ممن يقومون بهذه الأعمال.

تصل كلفة تصميم «سورفايس بوك 2» الداخلي التي ننصحكم بشرائها إلى 2900 دولار. يأتي هذا الجهاز بمعالج «إنتل كور آي 7 – 8650U» 1.9 غيغاهرتز من الجيل الثامن، وذاكرة وصول عشوائية (RAM) بسعة 16 غيغابايت، ووسيط تخزين ذي حالة ثابتة بسعة 512 غيغابايت. كما أنّه يأتي بوحدة «جي فورس GTX 1060» من نفيديا لمعالجة الرسومات مع ذاكرة وصول عشوائية للفيديو (VRAM) بسعة 6 غيغابايت، فعالة وقادرة على أداء المهام الصعبة كتصدير فيديو بدقة عرض 4 كيه في برنامج «آدوبي بريمير برو» بسرعة، وأسرع بكثير من وحدة GPU المستخدمة في «ماك بوك برو» (المناسب للعب أيضاً).

ويأتي «سورفايس بوك 2» مع لوحة مفاتيح مرنة ومريحة في الاستخدام لفترات طويلة، ولوحة تتبع خارقة لتعقّب ما تريدونه على الشاشة بسهولة ودقّة، وتنفيذ الإشارات وغيرها من المهام المرتبطة بالويندوز بسهولة تامة. ويحتوي اللابتوب أيضاً على جميع المنافذ الضرورية والوصلات: على منفذي USB 3.0. منفذ USB – C (ولكنّ ليس من نوع «ثاندربولت 3»)، بالإضافة إلى قارئ بطاقة SD، ومنفذ «سورفايس كونكت» الخاص بالشركة. وأخيراً، يتمتّع هذا الجهاز بأطول خدمة بطارية بين اللابتوبات الأخرى المختبرة العام الماضي ويتفوق عليها بنحو 20 دقيقة، ويتيح لكم إمكانية فصل شاشته واستخدامها كجهاز لوحي في حال أردتم.

تركيز على الألوان

> آبل ماك بوك برو مع شريحة للمس (15 بوصة، 2018)

للأعمال التي تتطلّب تركيزاً على الألوان

> لابتوب «ماك بوك برو 2018» The 2018 MacBook Pro يتميّز بأفضل شاشة من بين جميع الأجهزة الخاضعة للاختبار، لأنها تمتاز بدقّة عالية مطلوبة في مهام تعديل تدرّج ألوان الفيديوهات وإنتاج المطبوعات. يأتي مع لوحة مفاتيح رقيقة وخدمة بطارية متواضعة، ولكنّه الخيار الأقوى لمستخدمي آبل (السعر: 2800 دولار).

في حال كنتم تحتاجون إلى لابتوب بشاشة تعطي الدقة المطلوبة في أعمال إنتاج المطبوعات وتعديل تدرّج ألوان الفيديو، اختاروا «ماك بوك برو تاتش 2018» 15 بوصة 15 – inch MacBook Pro with Touch Bar (2018). تمتاز شاشة جهاز «ماك بوك برو» «ريتينا 15.4 بوصة» بدقة عرض 1800×2880 (أي إنها أقلّ دقّة من شاشة الـ4 كيه في «سورفايس بوك 2» أو في الـ«XP تاتش 15»)، ولكنّها تتميّز بدقّة لونية أكبر من منافسيها، وهي الأفضل والأكثر وضوحاً لأعمال تدريج الألوان وإنتاج المطبوعات. كما أنّها تعيد إنتاج مجموعة متدرجة من ألوان RGB أكبر من تلك التي ينتجها «سورفايس يوك برو 2»، وتدعم مجموعة DCI-P3 للألوان، على عكس أفضل الاختيارات المذكور أعلاه.

في المقابل، يأتي هذا اللابتوب مع لوحة مفاتيح سطحية ويفتقر إلى المنافذ الهامّة، وسعره مرتفع، وخدمة بطاريته متواضعة وغير مرضية. صحيح أن «ماك بوك برو» يمتاز بأداء سريع بشكل عام، ولكنّه ينقل فيديوهات 4 كيه في برنامج «آدوبي بريمير برو» بسرعة أقلّ من أي لابتوب ويندوز الذي اختبر سابقا، والسبب يعود إلى بطاقة رسوماته الضعيفة.

لهذا السبب، ينصح بشراء موديل «ماك بوك برو» بسعر 2800 دولار، الذي يأتي بمعالج «إنتل كور i7 2.6 غيغاهرتز» من الجيل الثامن، وذاكرة وصول عشوائية بسعة 16 غيغابايت، ووسيط تخزين وحالة ثابتة بسعة 512 غيغابايت، ومعالج رسومات «راديون برو 560X» بذاكرة بسعة 4 غيغابايت.

أسعار أفضل

> «ديل XPS 15 تاتش» (Dell XPS 15 Touch)

> لابتوب «ديل XPS 15 تاتش» أفضل الخيارات لجهة السعر، وهو يتميّز بسرعات أداء 4 كيه كبيرة وخدمة بطارية مرضية، ويمكنكم شراؤه بسعر أقلّ من «مايكروسوفت سورفايس بوك 2» بنحو 1000 دولار. صحيح أنّ شاشته لا تمنحكم الدقة الكافية، ولكن يمكنكم أن تبتاعوا شاشة بـ4 كيه ممتازة بقسم من المال الذي وفرتموه. (السعر: 2110 دولارات).

في حال كنتم تبحثون عن خيار أقلّ كلفة، ولا تحتاجون إلى عمل دقيق في مجال الألوان، ولا تمانعون الاعتماد على شاشة مستقلّة أثناء العمل، إذن فإن «ديل XPS 15 تاتش» هو خياركم الأمثل. وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا الجهاز لا يرقى إلى مستوى دقّة «مايكروسوفت سورفايس برو 2»، وهو أقلّ دقّة بكثير من «ماك بوك برو»، وألوانه الحمراء تبدو شديدة الإشباع ولا ننصح بها لتعديل الصور أو تدرّج الألوان في الفيديوهات. ولكن يمكنكم أن تستبدلوا بشاشة هذا الجهاز شاشة أخرى منفصلة بدقة عرض 4 كيه، وأفضلها شاشة «HP Z72»، التي تتمتع بدقة كافية للصور وأعمال إنتاج الفيديوهات… ويمكنكم شراء لابتوب ديل بالإضافة إلى الشاشة المنفصلة من HP مجتمعين بسعر أقلّ من سعر «مايكروسوفت سورفايس بوك 2».

أمّا على صعيد التصميم الداخلي للجهاز، فينصح باختيار معالج «إنتل كور i7 – 8750H» من الجيل الثامن مع ذاكرة وصول عشوائية بسعة 16 غيغابايت، ووسيط تخزين ذي حالة ثابتة بسعة 512 غيغابايت، ومعالج «نفيديا جي فورس GTX 1050Ti» للرسومات، وشاشة لمس IPS 2160×3840 بمقاس 16.6 بوصة.

هذا التصميم الداخلي بجميع ميزاته يكلّفكم 1930 دولاراً، وتبيّن أنّه أسرع ببضع ثوان من «مايكروسوفت سورفايس بوك 2» في نقل فيديوهات بدقة عرض 4 كيه في برنامج «آدوبي بريمير برو». ولكنّه في المقابل يوازي الأخير في سهولة حمله، ويأتي مع لوحة مفاتيح ولوحة تتبع بنوعية جيّدة ولكن غير مريحتين جداً أثناء العمل. لسوء الحظّ، تقع الويب كام في هذا اللابتوب أسفل شاشته، وتبيّن أن خدمة بطاريته أقصر من خدمة بطارية «سورفايس بوك 2» بنحو نصف ساعة.

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.