Loading...

مسؤول بالبنتاغون يحمل إيران ووكلاءها مسؤولية 3 هجمات بالإمارات والسعودية والعراق

0

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– حمل مايكل غيلداي مدير الأركان المشتركة بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، إيران ووكلاءها مسؤولية الهجمات على السفن الأربعة في المياه الاقتصادية للإمارات بالخليج، وقصف محطتي النفط بالسعودية، والصاروخ الذي سقط قرب السفارة الأمريكية بالعراق.

وقال غيلداي إن “الحرس الثوري الإسلامي الإيراني مسؤول عن الهجمات على أربع سفن تجارية في ميناء الفجيرة الإماراتي في 12 مايو، والهجوم الأخير على المنطقة الخضراء في العراق تم تنفيذه من قبل وكلاء إيران”، مضيفا أن هذه الهجمات “تعود إلى إيران في النهاية. الهجوم في العراق هو من جانب الوكلاء، والهجوم على الشحن في الفجيرة ننسبه إلى الحرس الثوري”.

ولم يقدم غيلداي أي دليل على دور إيران في الهجوم، مستشهداً فقط بـ”معلومات استخباراتية”. وقال جيلداى: “لا يمكنني الكشف عن مصادر هذه المعلومات، ولكن أقول بثقة عالية إننا نربط الإيرانيين بهذه الهجمات”.

وأضاف: “قال الإيرانيون إنهم سوف يغلقون مضيق هرمز، الإيرانيون ضربوا ناقلات النفط الأربعة، وضرب الإيرانيون منشأة أنابيب النفط في السعودية من خلال وكلاءهم في اليمن. نحن نعلم أنهم مرتبطون مباشرة بهؤلاء الوكلاء، ونعلم أنهم مرتبطون مباشرة بالوكلاء الذين أطلقوا الصاروخ في العراق”.

وكانت CNN نقلت عن مصادر أمريكية مسؤولة قولها إن “المخابرات العسكرية تشتبه في أنه من المرجح أن غواصين وضعوا ألغاما مغناطيسية على الناقلات التي هوجمت قبالة الإمارات”. وقال مصدر مسؤول إن “الاستخبارات الأمريكية لاحظت أن قاربا إيرانيا كان يأخذ مسارا غير عادي في وقت الهجوم التخريبي”، الذي استهدف السفن الأربعة.

Loading...

Leave A Reply

Your email address will not be published.